الحشد الشعبي يطلب الإذن بالتوجه للقتال في سوريا ضد داعش

الحشد الشعبي يطلب الإذن بالتوجه للقتال في سوريا ضد داعش
| بواسطة : يوسف كمال | بتاريخ 3 يوليو, 2017

قوات الحشد الشعبي التي تُقاتل في العراق ضد داعش طالب رئيس الوزراء العراقي السيد حيدر العبادي بان يسمح لها بالتوجّه للحدود مع سوريا والتوغّل لمواجهة قوات تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” التي تُقاتل قوات النظام في سوريا.

هذا وقالت قوات الحشد الشعبي في بيانٍ لها نقلته قناة العربية أنّه من الواجب عليها أن تُدافع عن العراق وأراضيه من أي خطر تتعرض له من الحدود المُتاخمة مع سوريا أو غيرها من البُلدان المُجاورة.

وكان رئيس الوزراء العراقي قد تعهد مُنذ حوالي شهر بأنّه لن يسمح لأي شخص كان بأن يتجاوز الحدود مع سوريا، وأكّد أنّ الجيش سيؤمّنها بشكل كبير ومشدد.

ومن المعروف أنّ قوات الحشد الشعب أتمّت سيطرتها على ما يُقارب الثمانين كيلومترا غرب الموصل التي كانت تُسيطر عليها داعش، وأفادت مصادر محلية في الحسكة ودير الزور السوريتين أنّ هناك مجموعة من قوات الحشد الشعب قد دخلت فعليًا إلى الأراضي السورية وسيطرت على بعض القرى التي كانت تخضع للسيطرة الداعشية.

وتأتي هذه المطالب من قبل الحشد الشعبي بعدما ادّعت قواته أنّها حققت انجازات كبيرة في الموصل العراقية، وتمّ تطهيرها من أي وجود لتنظيم الدولة الاسلامية داعش، ولكن العبادي حريص على عدم قبول هذه المطالب، إلا إن تعرّض لبعض الضغوط من قبل إيران الموالية للنظام السوري.

فيما أفادت مصادر صحفية أنّ العبادي صرّح وأكّد أنّه لن يسمح بهذا الأمر.

الحشد الشعبي يطلب الإذن بالتوجه للقتال في سوريا ضد داعش